157 درجة كأساس في "التميز المؤسسي"
المصدر : قسم التطوير والتميز المؤسسي

انطلقت المؤسسة منذ بدايات تأسيسها بخطى حثيثة نحو تحقيق التميز المؤسسي، والسبق في هذا المجال، حيث يعد أساساً قوياً للتميز فيما يلي الأعمال إضافة إلى أهمية في جوانب إدارة المعرفة ومأسسة العمل، ومن هنا فقد أجرت المؤسسة تقييماً ذاتياً للتعرف على موقع المؤسسة في مقياس التميز المؤسسي، حيث أجرت هذا التقييم من خلال مركز التميز المؤسسي "شركة تأهيل التميز المؤسسي" باستخدام تقنية مصفوفة التقييم التقنية الخامسة من مصفوفات التقييم خلال خمسة أيام عمل شارك فيها المعنيّون بالتقييم من منسوبي المؤسسة حسب خطة المشروع، كما نشرت ثقافة التميز المؤسسي في المؤسسة من خلال لقاء تعريفي استمر ست ساعات لكافة الموظفين في المؤسسة، ونشر نموذج التميز المؤسسي في المؤسسة ومفاهيمه ومعاييره وأسلوب التقييم (رادار).

ونتج عن عملية التقييم جملة من النتائج؛ من أبرزها: تحقيق درجة (157 درجة من 1000 درجة) على مقياس التميز المؤسسي، خلال 22شهراً من بداية المؤسسة، وتعد إنجازاً جيداً؛ حيث تعتبر أعلى من متوسط الدرجات التي تحصل عليها المؤسسات الناشئة وفقاً لإفادة الشركة المقيِّمة. وصدور تقرير تعقيبي يوضح جوانب التحسين ونقاط القوة التي ستؤخذ بالاعتبار أثناء التخطيط للأعوام القادمة، كما كان من النتائج: تطوير فريق العمل؛ حيث حقق المشروع نمواً معرفياً وعملياً، وسيسهم ذلك في تحقيق التميز المؤسسي، وبناء عمليات المؤسسة وتطويرها وفقاً لهذا المفهوم، وتعزيزاً للقيم الاستراتيجية التي تبنتها المؤسسة "الشفافية، التعاون، الجودة، التخصص، التحفيز".