تدشين المؤسسة.. فصل جديد في عطاء "آل الجميح"
المصدر : قسم الإعلام والشراكات

استمراراً لرحلة عطاء آل الجميح عبر السنين، الذي عُرفت به الأسرة منذ جدها الحاتميّ: إبراهيم الغيهب دشّن الشيخ حمد بن عبدالعزيز الجميح يوم الخميس 19 ديسمبر 2019م مؤسسة والده عبدالعزيز بن عبدالله الجميح الخيرية، بحضور أحفاد الشيخ عبدالعزيز رحمه الله، وعدد من المسؤولين، في احتفال رسمي بهذه المناسبة.

هذا وحضر الافتتاح عدد من أحفاد الواقف رحمه الله، وهم أبناء: الشيخ عبدالرحمن الجميح رحمه الله، والشيخ محمد الجميح رحمه الله، والشيخ حمد الجميح حفظه الله، وأبناء أخ الواقف الشيخ محمد العبدالله الجميح رحمه الله. كما شرّف الحفل على المستوى الرسمي سعاة وكيل وزارة العمل للتنمية الاجتماعية أ. سليمان بن عبدالعزيز الزبن. وشارك في الحضور عدد من رؤساء المؤسسات المانحة في المملكة، وجمعٌ من وجهاء القطاع الخيري.

كما ابتدأت مراسم الافتتاح باستقبال الشيخ حمد الجميح، ومنحه شارة تدشين المقر بقص الشريط ثم تسجيل كلمة خطية تذكارية.

تلا ذلك كلمة للرئيس التنفيذي للمؤسسة أ. عبدالكريم الصالح، ثم تكرّم سعادة رئيس مجلس الأمناء الشيخ حمد بن عبدالعزيز الجميح بتدشين الموقع الإلكتروني للمؤسسة؛ المتضمن بوابة إلكترونية للمنح. وألقى -حفظه الله- كلمته بهذه المناسبة، التي جاء فيها شكر خادمين الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده على ثقتهم في القطاع الخيري وحرصهم على تنميته، الأمر الذي انعكست أهميته بوضوح في رؤية 2030، كما ثمّن جهود الجهات الرسمية التي أسهمت في تأسيس هذا الصرح وعلى رأسها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وشكر جهود القائمين عليها، مبيّناً بركة هذه الأعمال الخيرية وأثرها الواضح في نماء المال وبركته.

تخلل الحفل توقيع خمسة عقود لمبادرات في "المنح الاستباقي" الذي تقدمه المؤسسة لفئتي الطفل والشباب، والتي قدمتها جهات استشارية متخصصة في هذا المجال.

واختتم الحفل بتكريم وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ممثلة في سعادة وكيل الوزارة للتنمية الاجتماعية الأستاذ: سليمان بن عبدالعزيز الزبن؛ تثميناً للدعم المعنوي الذي قدمته الوزارة لتأسيس المؤسسة.